الثلاثاء، 19 نوفمبر 2013

برادلي لاينوى الاستقالة وينتظر قرار المسؤلين


تقدم بوب برادلي مدرب منتخب مصر بالاعتذار للشعب المصري لعدم تحقيقه حلم المصريين بالصعود للمونديال في
البرازيل 2014، مؤكدا أنه فخور بأداء اللاعبين اليوم، مضيفا أنه لا ينوي الاستقالة وسينتظر قرار المسئولين.
وقال برادلي في تصريحات لبرنامج "صدى الرياضة" مساء اليوم الثلاثاء": "أدى اللاعبون بشكل رائع اليوم، وكان يمكن تحقيق الفوز بفارق عدد من الأهداف لكن كان هناك سوء حظ وتوفيق، والعالم له رأى أننا كنا أفضل، وأكدنا للشعب المصري أننا فريق جيد ومحترم".
وحول ما حدث في المباراة الماضية، شدد برادلي على ان العديد من الأمور السيئة حدثت في مباراة الذهاب وأدت إلى ما حدث والخسارة بستة أهداف، ابرزها الأحداث التي شهدتها مصر على مدار العامين الماضيين، فضلا عن الخوف الذي سيطر على الجميع قبل المباراة.
وقال: "اللاعبون استطاعوا العودة مرة أخرى والتأكيد على أنهم فريق قوي وكانت مباراة العودة اليوم فرصة للتعبير عن الفريق بشكل جيد".
وعن مصيره مع منتخب مصر، أضاف المدرب الأمريكي: "لا اريد التحدث عما سيحدث، لقد أديت واجبي وأنتظر قرار المسئولين، ولن أتخذ قراري بعد".
وتحدث برادلي أيضًا عن تغيير أحمد فتحي، مشيرا إلى أنه لم يخرج مصابا، لكنه بذل مجهودا كبيرا طوال المباراة وكان لابد من تغييره لتنشيط الناحية الهجومية حيث كان أداء حسني عبدربه أفضل على المرمى، كما أن فتحي لعب مباريات كثيرة مؤخرا آخرها نهائي دوري أبطال أفريقيا، وكان يحتاج للراحة.
من ناحيته، أكد زكي عبد الفتاح مدرب حراس مرمى منتخب مصر الأول على أن مستقبل حراسة مرمى الكرة المصرية ينحصر في الثنائي شريف إكرامي حارس الأهلي وأحمد الشناوي حارس المصري البورسعيدي .
وأضاف عبد الفتاح أن مركز حراسة المرمى يعاني من أزمة حقيقة في الكرة المصرية خلال الآونة الأخيرة ، مشيرا إلى أن هناك الحارس الناشئ للاسماعيلي المنتقل حديثا لبرتوجيت محمود شكري سيكون له مستقبل كبير في حراسة المرمى .
وشدد مدرب حراس الفراعنة على أنه لن يستمر في منصبه بصرف النظر عن بقاء برادلي من عدمه ، مشيرا إلى أنه سيعود للولايات المتحدة الأمريكية لظروف عائلية خاصة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق